Share |
فبراير 2014
7
غضب خريجي التربية يحاصر "تعليم" بورسعيد
المصدر: الأهرام المسائى
بقلم:   محمد عباس


بورسعيد:
تفجر غضب الآلاف من خريجي كليات التربية ببورسعيد بسبب تجاهل قيادات مديرية التربية والتعليم لطلباتهم المقدمة منذ منتصف 2012 لشغل وظائف التدريس بمدارس بورسعيد بنظام المكافأة الشاملة، وسد العجز في هيئات التدريس بالمنشآت التعليمية بمناطق بحر البقر والجرابعة والمناصرة والديبة وسهل الطينة بالعام الدراسي 2012 - 2013.
وناشد الغاضبون وزير التعليم واللواء سماح قنديل محافظ بورسعيد بالتدخل الفوري للتصدي لمحاولة مديرية التربية والتعليم إلغاء المسابقة التي تقدموا لها بطلباتهم (مسابقة 441) ولم يعلن عن نتائجها ولم يتسلم اي ممن انطبقت الشروط الصعبة لها عليهم وظيفته كمدرس حتي الآن ورغم مرور أكثر من عام ونصف.
واشار خريجوا التربية إلي أن الإعلان المفاجئ للمديرية والذي رفعته علي أبواب مبناها وتنصلت المديرية من خلاله من إعلانها الخاص بالمسابقة والتزامها بتعيين الفائزين فيها رسميا وجاء فيه ما يلي: تم الاتفاق مع جميع الجهات المعنية علي اتباع اوجه القوانين والقرارات والمادة الرابعة من اللائحة التنفيذية رقم 428 لتفعيل مسابقة 441 في ضوء العجز والزيادة الفعلية دون اي استثناء فور توافر (البند المالي)
وطالب بالتحقيق في الواقعه أنصافا لشباب بورسعيد خريجي التربية ممن يعانون البطالة علي مدار أكثر من 15 عاما وأعربوا عن دهشتهم البالغة لاستمرار تجاهل مسئولي وزارة التربية والتعليم لمئات المذكرات والاف الشكاوي المحررة والمرفوعة من محافظة بورسعيد والمتضررين من الإلغاء الفعلي للمسابقة، ودهشتهم من اعتراف المديرية من خلال إعلان المسابقة المذكورة عن وجود عجز فعلي جري توضيح تفاصيل تخصصاته ومواده وإعداد المطلوبين لسده علي النحو الاتي: لغه عربيه (86 مدرسا) والعلوم 34 والرياضيات 70 واللغه الانجليزية 75 والدراسات الاجتماعيه 37 وحاسب آلي 61 والمكتبات 40 والتربية الزراعية 13 والتربية الفنية 39 كلية التربيه شعبة تعليم تجاري 30. ثم تراجعها عن سد هذا العجز والذي من المؤكد ان تضاعف خلال العام الدراسي الماضي.