Share |
يوليو 2011
5
الدفعة الأولى لمدارس مياه الشرب والصرف الصحى بمسطرد
المصدر: الأهرام اليومى


استطاعت مدرسة مياه الشرب والصرف الصحى بمسطرد أن تثبت نجاح تجربة المدارس الفنية التى نفذتها الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم حيث حصل الطالب محمود سامى بمدرسة مسطرد على المركز الأول على مستوى جميع المدارس الفنية الصناعية وهو من ضمن الدفعة الأولى لمدرسة مياه الشرب بمسطرد.
وصرح المهندس السيد نصر رئيس الشركة القابضة لمياه الشرب والصرف الصحى أنه تم تنفيذ فكرة إنشاء مدارس متخصصة فى مجال مياه الشرب والصرف الصحى منذ ثلاث سنوات إيمانا من الشركة بضرورة المشاركة فى جهود الدولة لتنمية المهارات وتوفير العمالة المتخصصة للشركات التابعة بمحافظات الجمهورية القائمة بأعمال التشغيل والصيانة لمحطات تنقية المياه ومحطات معالجة مياه الصرف الصحى وكذا الشبكات والروافع الخاصة بها وفى إطار الجهود التى تبذلها وزارة التربية والتعليم فى تطوير التعليم الفنى والتدريب المهنى فى مختلف قطاعات الصناعة لما يحققه ذلك من تقديم فرص تأهيل وتعليم متميزة لمواجهة متطلبات سوق العمل من خلال إعداد وتخريج فنيين متميزيين ذوى مهارة عالية تساير المعايير القومية والدولية للمهارات والمعارف.
وقال أنه بعد نجاح تجربة المدارس الفنية لمياه الشرب والصرف الصحى بنظام الثلاث سنوات بمسطرد والبحيرة وبنى سويف فإن الشركة تسعى لتعميم هذه التجربة على جميع المحافظات.
وتقسم المدارس إلى ثلاثة تخصصات هي:
1 ـ تشغيل وصيانة محطات مياه الشرب والصرف الصحي.
2 ـ معالجة وضبط جودة محطات مياه الشرب والصرف الصحي.
3 ـ تشغيل وصيانة الشبكات.
وتهدف المدارس إلى إعداد خريجين ذوى خبرة عالية فى أعمال التشغيل والصيانة فى مجالات مياه الشرب والصرف الصحى وتؤهلهم لمواكبة التطور فى استخدام التكنولوجيات الحديثة وتطبيقاتها فى المجالات المختلفة.
ففى محافظة البحيرة تم اختيار مقر المدرسة بمدينة دمنهور بمقر مركز التدريب بالهيئة القومية، على أن تقوم الشركة القابضة بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم بتوفير وسائل التعليم الحديثة التى تضمن اكتساب الطلبة الخبرة العملية المناسبة لطبيعة عملهم المستقبلي.
أما بمحافظة بنى سويف فسيكون مقر المدرسة بمدينة بنى سويف الجديدة والموقع مستقطع من موقع المدرسة الثانوية الفنية المتقدمة بالتعاون والاتفاق مع هيئة الأبنية التعليمية ووزارة التربية والتعليم، ويتم قبول عدد 90 طالبا فى السنة الأولي، على أن يصل العدد إلى 270 طالب خلال ثلاث سنوات، وقد تحديد الالتزامات الخاصة بكل من الشركة القابضة ووزارة التربية والتعليم لضمان تمام المنظومة التعليمية الفنية على الوجه الأكمل. وسوف يكون القبول بالمدارس طبقا للشروط العامة لوزارة التربية والتعليم وقواعد الاختبارات الخاصة بالمدرسة على أن تخدم المدرسة أبناء محافظات بنى سويف والفيوم والمنيا والبحيرة والمحافظات القريبة.
ويمنح الطلاب الناجحون فى نهاية الصف الثالث شهادة دبلوم المدارس الثانوية الفنية نظام الثلاث سنوات وفى هذا الإطار ستقوم الشركة القابضة بتعيين الخريجين المتميزين من هذه المدرسة بإحدى الشركات التابعة لها.