مارس 2012
1
الأحزاب والخبراء يناقشون مستقبل السياحة المصرية
المصدر: الأهرام اليومى

طارق سعد الدين ومحمد عبد المنعم الصاوى وعادل راضى

اتفقت خمسة أحزاب سياسية مصرية هى «الحرية والعدالة، والوفد والوسط، والمصريين الأحرار، والعدل» على ضرورة الحفاظ على قطاع السياحة المصرى باعتباره القاطرة الأولى للتنمية الاقتصادية، والذى يستطيع أن يحل كثيرا من المشاكل التى يعانى منها الاقتصاد المصرى فى الفترة الأخيرة، وأنه يجب على الجميع تسهيل مهمته نحو الانطلاق للأمام. جاء ذلك خلال ختام فعاليات المؤتمر العالمى لمستقبل السياحة الذى نظمته جمعية مستثمرى السياحة بمرسى علم فى منتجع بورت غالب برئاسة د. عادل راضى بحضور منظمى الرحلات الأجانب ووسائل الإعلام العالمية، لبحث كيفية الخروج من أزمة انخفاض الحركة السياحية الوافدة لمصر وسبل تطوير القطاع السياحى بالبحر الأحمر، بالاضافة الى رؤية الأحزاب المصرية حول مستقبل السياحة خلال الفترة المقبلة.
ومن المقرر أن يصدر خلال الأيام القليلة القادمة وثيقة مهمة بكل لغات العالم لتطمين السائحين الوافدين لمصر يتم فيها الاعلان صراحة عن موقف الشعب المصرى تجاه السياحة، التى تعد من أهم روافد الاقتصاد الوطني، باعتبارها موردا رئيسيا للعملة الصعبة فى مصر، كما أنها تخدم أكثر من 72 صناعة مختلفة وتوفر الملايين من فرص العمالة.
أعلن ذلك محمد الصاوى رئيس لجنة الثقافة والسياحة والاعلام بمجلس الشعب خلال فعاليات المؤتمر. حضر المؤتمر اللواء طارق سعد الدين رئيس الجهاز التنفيذى لهيئة التنمية السياحية، وإلهامى الزيات رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية، وعمرو عبدالغفار ممثل منظمة السياحة العالمية، بالاضافة الى جمع كبير من خبراء السياحة فى مصر والعالم العربى والأجنبى وممثلى الأحزاب السياسية المختلفة ومنظمى الرحلات الأجانب.
وقد أصدر المؤتمر عددا من التوصيات منها:
1 ـ تحقيق مبادئ التنمية المستدامة من خلال الحفاظ على التنمية والموارد الطبيعية والأنظمة البيئية الفريدة.
2 ـ زيادة الدخل السياحى الكلى واستهداف الشرائح السياحية ذات الدخل الأعلى وزيادة القيمة المضافة من الخدمات السياحية.
3 ـ تنويع التنمية السياحية وتنمية السياحة الثقافية والاستشفائية والدينية وغيرها، لتتكامل مع السياحة الترفيهية الشاطئية التى تشكل 85% من حجم السياحة الحالية.
4 ـ التحول نحو السياحة الخضراء الصديقة للبيئة.
5 ـ دعم شبكة الطرق وشبكة النقل السياحى لإدخال السكك الحديدية السريعة وفائقة السرعة.
6 ـ التوزيع المكانى المتوازن بالتنمية السياحية لدفع التنمية الاقليمية ونمو الاقتصاد القومي.
7 ـ تحرير الطيران الداخلى للارتقاء بالسياحة الداخلية.
8 ـ دعم مصر كمركز محورى للنقل الجوى بين القاهرة والعالم Hubb.
9 ـ دعم الكوبرى المقترح على مضايق تيران بين مصر والسعودية.
10 ـ سياحة الهوفر كرافت.
11 ـ دعم الترويج والتسويق الإلكترونى من خلال تشريعات جديدة.
12 ـ إنشاء لجنة مشتركة للسياحة لتعاون شباب الأحزاب والجمعيات الأهلية وافراد المجتمع المدنى لتنمية وتنشيط السياحة.
13 ـ تطوير الإطار المؤسسى ودعوة المجلس الأعلى للسياحة للانعقاد شبه الدائم.
14 ـ تقنين إنشاء كليات السياحة والفنادق على مستوى الجمهورية بما يرفع من كفاءة الخريجين بتكثيف التدريب العملى لخدمة الفنادق والسياحة.