Share |
ابريل 2010
9
مليون جنيه سعر قيراط الأرض في "سوادة" بالشرقية!
المصدر: الأهرام اليومى

أدي نزيف الهجرة المتواصل من بين أبناء قرية سوادة بالشرقية إلي دولتي ألمانيا وإيطاليا بالتحديد وبعض الدول الأخري إلي ارتفاع أسعار الأراضي المخصصة للبناء بها بشكل مخيف نتيجة التباري والتسابق علي الشراء واستحواذ هذه الأراضي للمباهاة وبناء عمارات وفيلات كتلك الموجودة بأوروبا. وقفز سعر القيراط داخل الحيز العمراني الي حوالي مليون جنيه وهو رقم مفزع يستحق التوقف والعجب!!
ففيما ظل سعر قيراط الأرض الزراعية لايتجاوز 8 آلاف جنيه نتيجة هجر معظم أبناء القرية للحرفة بعد تدني عائدها وانخفاض مردودها ولهفتهم للسفر للخارج رغم كل مايعانونه من ويلاته وقسوته تتصاعد قيمة الأرض بسرعة الصاروخ حيث يقدر سعر القيراط بالمناطق العادية بالقرية بين 400و 500 ألف جنيه بينما يرتفع بوسط القرية إلي مليون جنيه أي بواقع 8 آلاف جنيه للمتر الواحد. ويقول مازن .. العمدة السابق للقرية وأشهر قضاتها العرفيين إن التدافع علي شراء الأرض والمنافسة علي البناء نتيجة سفر أغلب أبناء القرية هو السبب فياإرتفاع الأسعار وأيضا هو السبب وراء إصرار الآخرين علي محاولات السفر حتي لو بطرق غير شرعية، لتوفير المال.