Share |
سبتمر 2010
25
"مستر بين" جار مشاكس
المصدر: الأهرام اليومى


مظهره الطفولى البرئ أثناء تجسيده للشخصية الكوميدية الشهيرة "مستر بين" تجعل من الصعب التصديق بأنه الشخص الذي يستطيع إثارة غضب سكان مقاطعة بأكملها فى الريف البريطانى. فقد كشفت صحيفة الديلى ميل البريطانية مؤخرا عن نزاع مثير بين النجم الكوميدى البريطانى روان أتكنسون "55عاما" وسكان مقاطعة شيرويل بمدينة أكسفوردشاير حول منزل ريفى يملكه أتكنسون يعود تاريخ بنائه لثلاثينيات القرن الماضى ويرغب النجم البريطاني فى إعادة بنائه من جديد على الطراز الحديث. وأشارت الصحيفة إلى أن أتكنسون وزوجته يرغبان فى هدم منزلهما الحالى وبناء منزل جديد مكون من 3 طوابق بتكلفة تصل إلى 5 ملايين جنية إسترليني, وهو ما أثار غضب السكان نظرا لأن التصميم الجديد لمنزل أتكنسون الذى سيقام فوق ربوة عالية بالقرية يتناقض مع الطبيعة الخلابة التى تتميز بها المقاطعة بل إن بعضهم وصفه بأنه أشبه بـ"محطة فضائية" للتزود بالوقود. ويخطط أتكنسون أيضا بحسب التفاصيل التى كشفت عنها الصحيفة البريطانية إلى إقامة ممشى يربط منزله الجديد بملعب للتنس وأسطبل للخيول بجانب جراج تحت مستوى الأرض بجانب تحويل حمام للسباحة الموجود حاليا فى منزله إلى جناح من طابقين للضيوف. وكان أتكنسون وزوجته قد قاما بشراء المنزل الذى تصل مساحته إلى 16 فدانا بـ6.2 مليون جنية إسترلينى فى عام 2006 إلا أنهما لم يقيما قط فى المنزل منذ قيامهما بشراءه وحتى تفجر الأزمة الحالية. ويأمل جيران أتكنسون فى أن يفشل النجم البريطانى فى الحصول على موافقة مجلس المقاطعة على هدم المنزل خاصة أن التصميم الذى يطمح لتنفيذه لبناء منزله الجديد لايتناسب مع الشكل المعمارى الموجود فى المنطقة.