Share |
نوفمبر 2010
13
المجمعات تتحدى «جبروت» البلدى
المصدر: الأهرام اليومى


مع اقتراب الاحتفال بعيد الأضحى المبارك تشهد سوق اللحوم المستوردة بمختلف أنواعها إقبالا غير مسبوق من مختلف فئات المواطنين نتيجة الارتفاع الجنونى فى أسعار اللحوم البلدية الذى شهدته خلال هذا العام مما أدى إلى ثبات أسعارها إلى حد كبير بعد أن كان من المتوقع أن تواصل ارتفاعها مع قدوم العيد.
وفى محاولة للسيطرة على جشع التجار والحد من ارتفاع أسعار اللحوم البلدية وتوفير احتياجات السوق من المستوردة طرحت الحكومة كميات ضخمة من اللحوم المستوردة عبر المجمعات الاستهلاكية بأسعار تناسب جميع فئات المواطنين.
- يقول محسن زاهر سطاس مدير مجمعات النيل الاستهلاكية هناك إقبال غير عادى من مختلف فئات المواطنين على شراء اللحوم المستوردة بجميع أنواعها خاصة الطازجة وذلك نتيجة الارتفاع الهائل فى أسعار اللحوم البلدية مع المعاناة المادية الشديدة التى يعانى منها الجميع.
لذلك حرصت الحكومة على توفير كميات كبيرة من مختلف أنواع اللحوم المستوردة سواء الطازجة التى يتم ذبحها فى مصر بالمذابح الموجودة بالمواني، أو اللحوم المبردة التى تذبح فى بلدها (السودانى والأثيوبي) ويتم شحنها على الطائرة وهى طازجة بعد إجراء عملية تبريد سريع لها دون حقنها أو إضافة أى مواد حافظة لها، وبمجرد وصولها مصر يتم توزيعها على المجمعات فى سيارات مجهزة بثلاجات لنقل اللحوم المبردة وطرحها للبيع مباشرة للجمهور وهى محتفظة ببرودتها غير مجمدة. وهناك أيضا اللحوم المجمدة التى يتم استيرادها من الدول المعروفة بمراعيها الجيدة والتزامها بمواصفات الجودة القياسية والمذبوحة حسب الشريعة الإسلامية.
وجميع تلك الأنواع من اللحوم المستوردة يتم طرح كميات كبيرة منها يوميا لتغطية احتياجات جميع المواطنين فى مختلف فروع المجمعات الاستهلاكية على مستوى الجمهورية وعددها 1080 مجمعا شاملة مجمعات النيل، والأهرام، والاسكندرية، والعامة للجملة وجه بحري، والمصرية للجملة وجه قبلي.
وتباع جميع أنواع اللحوم المستوردة فيها بسعر موحد حسب الصنف والقطعية فى جميع فروع المجمعات الاستهلاكية.
وبالنسبة لأسعار اللحوم المستوردة يقول أحمد تاج جزار مجمع الأهرام الاستهلاكى للحوم بالعتبة هناك إقبال غير مسبوق هذا العام على شراء اللحوم المستوردة بمختلف أنواعها خاصة الطازجة والمبردة التى ننتهى من بيعها خلال ساعات قليلة من وصولها إلينا بالرغم من الكميات الكبيرة التى نستلمها يوميا بمناسبة قدوم عيد الأضحى المبارك، وذلك نتيجة الفرق الكبير فى أسعارها مقارنة بأسعار اللحوم البلدية التى فاقت كل التوقعات وأيضا مذاقها المقبول وجودة نوعيتها كل هذا جعل الإقبال عليها شديد من مختلف فئات المواطنين مما ساهم فى ثبات أسعار اللحوم البلدية بعد أن كان من المتوقع لها مزيدا من الارتفاع فى أسعارها مع قدوم العيد.
حيث نجد سعر كيلو اللحم الاسترالى الطازج الذى يذبح بالعين السخنة بـ38 جنيها وهو نفس سعر اللحم المبرد السودانى الذى يذبح فى أم درمان ويأتى إلينا عن طريق الطائرة خلال ساعات قليلة من ذبحه بعد القيام بعملية تبريده تبريدا سريعا. أما بالنسبة لأسعار اللحوم المجمدة، الضانى المجمد خروف كامل استرالى بسعر 33 جنيها للكيلو، بتلو الأجزاء الأمامية بـ26 جنيها للكيلو والخلفية بـ29 جنيها للكيلو، استرالى مجمد بـ 28 جنيها للكيلو، بتلو نيوز لندى مجمد بـ33 جنيها والكبدة بـ22 جنيها للكيلو، موزة برازيلى بـ27 جنيها للكيلو، صباع قشرة برازيلى بـ29 جنيها للكيلو، ضانى نيوزيلندى خروف كامل بسعر 40 جنيها للكيلو.
- ويؤكد رضا عبدالمنعم بندارى مدير مجمع نجيب الريحانى الاستهلاكى بمنطقة وسط البلد أن هناك إقبالا كبيرا من جميع فئات المواطنين على شراء اللحوم المستوردة عن اللحم البلدية بالرغم من أن أسعار البلدى بالمجمعات أقل بكثير من محال الجزارة والسوبر ماركت، حيث يباع لدينا بسعر 25 جنيها.