Share |
مارس 2011
28
تثبيت موظفي مراكز المعلومات ومساواتهم بنظرائهم من العاملين بالقطاع العام
المصدر: الأهرام المسائى
بقلم:   حفنى وافى

قال غريب عبدالفتاح منسق اعتصام موظفي مراكز المعلومات إن وفدا من العاملين اجتمع أمس مع الدكتور إبراهيم ريحان رئيس جهاز تنمية القرية التابع لوزارة التنمية المحلية بحضور صباح سالم وكيل وزارة التنمية المحلية للشئون المالية، وذلك لتفعيل قرار وزير المالية الخاص بنقل العاملين بمراكز المعلومات علي مستوي الجمهورية إلي الباب الأول وضمهم إلي ميزانية العاملين بالدولة بدلا من الباب الرابع.
وأشار عبدالفتاح إلي أن ضم 32 ألف موظف إلي الباب الأول في الموازنة العامة للدولة هو بمثابة انتصار جديد لموظفي مراكز المعلومات لأنهم بذلك يحصلون علي جميع حقوقهم المالية والاجتماعية مثل العاملين بالقطاع العام، مؤكدا أن وزارتي التنمية المحلية والمالية قامتا بعمل عقد عمل جديد للعاملين بدلا من العقود التي سبق التوقيع عليها في فبراير الماضي والتي جاءت بعد اعتصام 40 يوما علي رصيف البرلمان.
وأضاف أن إبراهيم ريحان رئيس صندوق تنمية القرية طلب من العاملين تحضير أوراقهم وبيانات عملهم والدرجات الوظيفة التي يشغلونها وذلك للبدء في تثبيتهم علي الباب الأول ضمن ميزانية الدولة، موضحا أن المرتبات سوف تكون علي حسب الدرجة الوظيفية والمؤهل الدراسي، وأنه من المقرر ضم السنوات السابقة للعاملين بمراكز المعلومات إلي التأمينات الاجتماعية بأثر رجعي لافتا إلي أن العمل بمراكز المعلومات بدءا من 10 سنوات لم يحصل فيها العاملون علي تأمينات اجتماعية أو صحية أو حتي أجور عادلة.