Share |
ابريل 2011
21
اسعار البيض تكوي المواطن المصري
المصدر: الأهرام المسائى


شهدت اسعار البيض ارتفاعا ملحوظا في الآونة الاخيرة حيث ارتفع سعر الكرتونة بنسبة 25% ووصل سعر كرتونة بيض المزارع في الاسواق الشعبية بين 20.5 جنيه و21.5 لكرتونة البيض البلدي بفارق يزيد عن 3 جنيهات للكرتونة عن الاسبوعين الماضيين وارجع التجار ارتفاع الاسعار الي زيادة الطلب مع قرب الاحتفال بعيد شم النسيم والذي يكثر فيه الاقبال علي شراء البيض مع عيد القيامة المجيد للاخوة الاقباط بالاضافة الي زيادة تكاليف النقل وزيادة القوة الشرائية للمستهلك بعد تراجع السيولة خلال الثلاثة اشهر الماضية بسبب الاحداث السياسية التي مرت بها البلاد. وقال عامر حسن تاجر بسوق التوفيقية ان اسعار البيض ارتفعت بالفعل بداية الشهر الماضي حيث ارتفع سعر الكرتونة الي 21 جنيها ثم عاودت الانخفاض بمعدل جنيهين للكرتونة الا انها شهدت ارتفاعا منذ الاسبوع الماضي بسبب زيادة الطلب مع اقتراب موسم شم النسيم واضاف ان سوق البيض شهد حالة من الركود قبل الاسبوع الماضي نتيجة لتراجع القوة الشرائية الا انه مع بداية استقرار الاوضاع وتنشيط حركة المبيعات قفزت الاسعار مرة اخري. وقال الدكتور محمد الشافعي رئيس شعبة الدواجن واللحوم باتحاد الصناعات ان زيادة الطلب علي المنتج ادي الي ارتفاع الاسعار بالاضافة الي ارتفاع اسعار خامات العلف المستوردة كالذرة والصويا بنسبة 30% هذا العام نتيجة ارتباطها بالاسعار العالمية بالاضافة الي زيادة تكاليف الشحن وهو ما يؤدي الي ارتفاع الاسعار في مزارع الدواجن ويؤثر بدوره علي اسعار البيض واضاف ان اسعار البيض البلدي يرتفع نسبيا عن المزارع بفارق 2 جنيه للكرتونة حيث يمثل القطاع الريفي من انتاج البيض 25% بجانب 75% منانتاج البيض للقطاع التجاري (المزارع) ونفي الشافعي اتهام اصحاب المزارع برفع الاسعار موضحا ان زيادة تكاليف الاعلاف وراء المشكلة بالاضافة الي تزامن المواسم. واضاف ان متوسط انتاج البيض يتراوح بين 4.5 الي 5 مليار بيضة سنويا ومن المتوقع زيادة الانتاج هذا العام بنسبة 10%.