Share |
يناير 2012
20
"آي.بي" يهدد بتدمير الدواجن في مصر
المصدر: الأهرام المسائى
بقلم:   هشام السيد

كشف الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجي الدواجن عن تفشي مرض جديد بين دواجن المزارع عبارة عن صنف جديد من مرض الالتهاب الشعبي المعروف علميا بـ"آي.بي" نتيجة شدة البرودة في المزارع والمنازل مع عدم توافر تحصينات ضد المرض خاصة أن بعض المزارع غير معدة للتعامل مع الانخفاض الشديد في درجات الحرارة.
وحذر رئيس اتحاد منتجي الدواجن من أن تفشي المرض قد يتسبب في تدهور الثروة الداجنة في مصر وانخفاض معدلات الإنتاج بكميات غير مسبوقة في حال استمرار أزمة أسطوانات البوتاجاز باعتبارها الوسيلة الأكثر شيوعا لتدفئة المزارع والمرابي.
وأوضح درويش في بيان له أمس أن المرض ظهر بضراوة في الموسم الحالي مع دخول فصل الشتاء وساعد علي انتشاره استيراد كتاكيت التسمين في الفترة الماضية بكميات كبيرة من بعض الدول وهو ماتسبب في زيادة معدلات انتشار "العترة" الجديدة من المرض دون توافر تحصينات أو أدوية بكميات كافية.
وطالب رئيس اتحاد منتجي الدواجن بسرعة إصدار قرار من هيئة الخدمات البيطرية بوقف استيراد الكتاكيت، والاكتفاء بالإنتاج من خلال الكتاكيت البلدية كما طالب الهيئة بسرعة توفير أمصال ضد المرض المكتشف، وتسهيل الحصول علي اسطوانات البوتاجاز لدي المزارع لاستخدامها في التدفئة.