Share |
مايو 2012
18
مريم أوزيرلى بطلة حريم السلطان: لا أحب حياة الترف
المصدر: مجلة نصف الدنيا


تبدو كنمرة بنظرتها الجريئة وعيونها الخضراء وشعرها النارى الذي يضفى عليها مظهرا ساحرا فما أن تظهر على الشاشة حتى تستحوذ عليك فتظل تتابعها بجمالها الأخاذ وشخصيتها القوية والواثقة فى نفسها كأنها خلقت لتكون سلطانة فلم يكن أحد يصدق أن الممثلة الألمانية مريام أوزيرلى ستحقق كل هذا النجاح فى دور السلطانة هيام زوجة السلطان سليمان القانونى فى مسلسل حريم السلطان رغم أنها المرة الأولى التى تمثل فيها فى تركيا ولكن هيام أصبحت معبودة الجماهير فى تركيا والعالم العربي.
ومريام أوزيرلى ولدت عام 1983 من أب تركى وأم ألمانية عاشت كل عمرها فى ألمانيا حيث درست التمثيل وقدمت ثلاثة أفلام وثلاثة مسلسلات تليفزيونية وبعد حريم السلطان قامت بدور مريم العذراء فى مسلسل القرن العظيم وحصلت على جائزة أحسن ممثلة في 2011 عن دورها فى هذا المسلسل وفى حوراها مع مجلة مارى كلير تحدثت عن دورها فى حريم السلطان وهواياتها ومخاوفها
- كيف تم اختيارك لدور السلطانة هيام فى حريم السلطان وما هو شعورك تجاه نجاحك المفاجئ؟
لقد اتصلوا بى فى ألمانيا ولم أكن مشهورة وعرضوا على الدور فى مسلسل حريم السلطان وأننى سأقوم بتجربة أداء ولم أكن أعلم شيئا عن حياة الحريم ففى ألمانيا لا يعلموننا أي شيء عن التاريخ العثمانى فأعطانى والدى لمحة بسيطة عنها وبالفعل سافرت لأسطنبول حيث أجريت التجربة ونجحت فيها لكننى لم أتوقع كل هذا النجاح ولكن الله أراد لى ذلك.
- ما هى أسباب نجاحك؟
أعتقد أن لى خبرة وتجربة فنية جيدة فى ألمانيا حيث مثلت في عديد من المسلسلات والأفلام كما عملت على خشبة المسرح وكنت الأقرب فى الشبه للسلطانة وأتقن العديد من اللغات التى كنت أحتاجها فى الدور.
- ما هو انطباعك عن الدور والعمل؟
أحببت الدور كثيرا وأظن أن هيام تشبه لاعب الشطرنج الجيد فهى تمتلك قدرة كبيرة على التخطيط واختيار الوقت المناسب وتعرف جيدا أين ومتي يجب أن تكون عندما تريد تحقيق هدف ما فهى لا تفكر على طريقة «إذا كان هذا الطريق لا يوصلنى إلى الهدف فإننى سأختار طريقا آخر لأنها تعرف جيدا الطريق الذى اختارته وكيف يمكنها التغلب على أى نوع من الصعوبات وقد أعجبتني القصة جدا وأول ما أحسست به عندما بدأت التصوير هو أن جميع العاملين فى هذا المشروع وضعوا جزءا من روحهم فيه وأحبوه الأمر الذى جعلنى مولعة به وشعرت بالفخر للعب دور هيام وذلك لأنها كان شخصية حقيقية أثرت بشكل كبير فى التاريخ.
- ما هى الصعوبات التى واجهتك أثناء التصوير؟
إن هذا العمل تاريخى فهو يتطلب الكثير من العناية بالماكياج والملابس والإكسسوار والتسريحات لرسم الشخصية ولهذا فإن التحضيرات تأخذ وقتا أطول ومع ذلك فإننى شعرت بالسعادة لكونى جزءا من هذا العمل كما أن فريق العمل يضم نخبة من المحترفين من الممثلين العظام وما أن كانت تواجهنى الصعوبات كانوا يساعدونني.
- كيف كانت ردود الأفعال من حولك والمقربين؟
واجهت الكثير من ردود الفعل الإيجابية وخصوصا من والدى لأنه يهتم بالتاريخ جدا ولهذا فقد تابع المسلسل بشكل كامل.
- ما هى أوجه التشابه بينك وبين هيام؟
ليس الكثير ولكننى قوية الشخصية احدد أهدافى ولا أحيد عنها ولكننى لا أحب حياة الترف وأكتفى بالبساطة فى كل شيء ملابسى وإكسسواراتى أما هيام فكانت تغرق فى الترف والملذات.
- الحب فى حياتك؟
لا يمكننى العيش من غير حب ولكننى أحتفظ به سرا.